قناديل البحر تغزو
غزت قناديل البحر على مدار الايام  الثلاثة الفائتة محطة الزور الجنوبية، حيث كادت تتسبب في وقف أعمال الشباك الدوارة التي تقوم بتصفية المياه من الكائنات البحرية ومنعها من دخول المحطة. وقال الوكيل المساعد لمحطات القوى الكهربائية وتقطير المياه المهندس فؤاد دعيج العون " خلال الايام الثلاثة الفائته هجمت قناديل البحر بشكل مكثف على مداخل مياه التبريد والتكثيف في محطة الزور الجنوبية، مبينا ان هذه الظاهرة تحدث سنويا وقت ارتفاع درجة حرارة مياه البحر، إلا انه لوحظ هذا العام تواجدها باعدادها فاقت الأعوام الفائتة". وأوضح العون ان " خطورة هذه القناديل تكمن في إمكانيتها تعطيل أو غلق اعمال الشباك الدوارة التي تقوم بتصفية المياه من الكائنات البحرية والحيلولة دون دخولها لاجهزة المحطة حتى لا يؤدي دخولها الى نقص مياه التبريد والتكثيف التي تحتاجها التربينات البخارية لتكثيف البخار وأعمال التبريد". وأعرب العون عن تقديره لكل الجهات التي شاركت قطاعات الوزارة والعاملين في المحطة في سحب وشفط قناديل البحر ومنعها من سد الشبكات الدوارة ، مبينا انه كان هناك متابعة حثيثة من قبل وزير النفط و وزير الكهرباء المهندس عصام المرزوق و وكيل الوزارة المهندس محمد بوشهري ، حيث كان هناك تنسيق مع وزارة الاشغال والدفاع المدني و الادارة العامة للاطفاء والهيئة العامة للبيئة . وتابع : ان هجوم القناديل مازال مستمرا حتى اللحظة ولكن بتظافر الجهود فان الوضع تحت السيطرة وتم اخذ الاحتياطات التشغيلية اللازمة لضمان استمرارية توليد الطاقة الكهربائية وتقطير المياه من محطة الزور الجنوبية.

مواد ذات صلة

© 2017 وزارة الكهرباء والماء . جميع الحقوق محفوظة.